بسم الله والوطن

الجماهير الاوفاء.....................

تحية النضال والصمود وها انتم قد نلتم استقلالكم بعد تضحيات جسام ، مات فيها اعزء ابنائكم وبناتكم من اجل ان تنعموا بالحرية والعدالة والتنمية الاقتصادية والاجتماعية والثقافية .... الخ  الحقيقة ولس شعارات غير قابلة للتطبيق على الواقع .

جماهير الافذاذ  .... كما تعلمون بان نضال شعب جنوب  السودان طيل هذه الفترة من عمر النضال لم يكن ضد اي مجموعة اثنية عرقية او دينية بل كانت ضد القلة من الفئة المهيمنة على السلطة والثروة فى المركز ، كما هو موضح فى منفستو حركتكم الشعبية الوطنية ، لذا فان قواعد حركتكم العملاقة فى كل ارجاء جنوب السودان لم يقبل  نفس الممارسات الخاطئ ، التى من اجله فصل جنوب السودان من شماله فانهم سيواصلون معركة التحرر حتى يعيش المواطن حراً من كل التهميش  الاقتصادى والاجتماعى والسياسي .

الجماهير الاماجد .................

بعد انتخاب السيد / سايمون كون فوج حاكماً لولاية اعالى النيل ، قواعد الحركة الشعبية لا سيما شعب  ولاية اعالى النيل دخلوا فى حالة من الاستياء والندم الشديدين بسبب تعطل اعمال التنمية وظهور حالات الفساد الادارى والمالى بصورة غير مسبوق فى عهود الولاية ، اصبح المواطن البسيط يقول بان سايمون كون افسد حاكم مر على تاريخ الولاية ، صدق تحزيرات كبار اعيان مقاطعتى الناصر واولانق ن بان هذا الرجل منزوع الانسانية قتل الالاف جووعاً من ابناء جيكانج عندما كان مسؤل الاغاثة فى الناطق المحررة ايام الحرب ، كما رفض حضور مؤتمر الصلح بين جيكانج ولاو نوير بحجة قال فيها بان مقاطعة اولانق ليس فيها فنادق لاستقبال الضيوف ، هل هذا سلوك القائد ؟

جماهيرنا الاوفياء .......................

هذا الذى يسمى كون منذ اتخابه حاكماً للولاية كان الشرفاء الوطنيين من اعضاء المجلس التشريعى الولائى يرصدون اداء السلطة التنفيذية خاصة انتهاكات الحاكم للمال العام وفساده الادارى في التعين  العشوائى لمجموعته  الدوغمائية فى المناصب القيادية دون مراعاً لادنى قواعد والوائح  المعمول به فى الخدمة المدنية ، حيث فرغ الخدمة المدنية من الكوادر المؤهلة  بتنقلات تعسفية بما يشبه تشريد منظم لاهل الخبرة والمعرفة

التظاهرات الاخيرة لمواطنى مقاطعة ملوط هى جزء من الازمات التى تنتجه حكومة الولاية  فى ادارتها لؤسسات الخدمة العامة  هو السبب المباشر لهذه التظاهرات وتتمثل فى التعينات الاقصائية من قبل سيد الحاكم واحد اهل البطون وزير العمل / ابا ماكول اجال الذى لا يعرف شئياً  ، تلك القضية لم يعالج من قبل حكومة الولاية ، بل جاء وفد رفيع من الحكومة الاتحادية فى جوبا ، بعدما رفض المتظاهرين التفاوض مع المفسدين فى حكومة الولاية ، تلك مجمل المواضيع والمشكلات كان الشرفاء من اعضاء المجلس التشريعى الولائى يحسون بتلك الظروف والمعاناة لكنهم كانوا فى انتظار الوقت القانونى والدستورى لاستدعاء الحكم ، وقبل مجئ تلك الوقت قام الحاكم بخرق الدستور الولائي باعفاء رئيس المجلس التشريعى المنتخب بقرار منه وغراء بعض ضعفاء النفوس بغرض تغير الموازين داخل المجلس وبعد الصراع الحاد بين الاعضاء الوطنيين والاعضاء المؤاليين للحاكم انتصر البطنيين على الشرفاء الوطنيين وتم اعادة هيكلة المجلس التشريعي وتعين قيادى يتبع للحاكم وهو المفسد الكبير شول شولى اروب الذى مازال يسكن الفندق حتى الان منذ تعيينه وزيراً للزراعة ليستر فساده الاخلاقى ن

لذا فان قيادة المجلس الحالى ليس لها القدرة لاستدعاء الحاكم ومسألته حول الفساد والوضع المعيشى للمواطنين المغلوبين على امرهم

جماهيرنا الابطال ...............

بعد تقلد المدعو سايمون كون فوج حاكماً للولاية لم نشاهد اي عمل تنموى للولاية ومقاطعاتها ( ال13) غير اصوات عربة النجدة المتجولة بين امانة الحكومة والفندق ومنزله ، ونهب بعض الوزراء اموال الشعب دون ادنى خجل ، فى احد تصريحات السيد / وزير المالية عندما سئل عن الخطة التنموية ، قال: بانهم يعملون فى تأهيل عدد كثيرة من المبانى الحكومية وجلاب عدد كثير من العربات للوزراء والمستشارون والمحافظون، هل اولويات المواطن هى اعادة تأهيل المنازل الحكومية ....؟ او اجلاب عدد كثير  من العربات   هل هى اولويات المواطن يا ايها المفسدون ...؟

المواطن فى حاجة لخدمات صحية وتعليمية وتنموية

جماهيرنا الافاضل ..............

حكومة سايمون كون قد اجاز للوزراء والمحافظين والمستشارون وروساء لجان المجلس التشريعى وما يسمى وستشارون محليون للوزارات  قد اجاز خدمات شهرية بمبلغ مالى قدره 30000 الف جنيهة شهرياً +مرتب شهرى 12000 الف ج بالتالى يصرف الدستورى 42000ج شهرياً  غير بدل العلاج المقدر ب 50000ج بارانيك مرضية دون اي مرض  من جمل الكم الهائل من الوزراء والمستشارون والمحافظيين ومستشارون خارج دستور الولاية ، كما سمعنا اخيراً بان الحاكم نقل ابن اخيه ليكون مديراً لشرطة الجمارك بولاية اعالى النيل لمواصلة مسلسل الفساد المالى ونهب اموال الشعب .

وفقاً لما سلف زكره نوضح ونطالب بالاتي :........

على القيادات السياسية من ابناء الولاية فى جوبا تكوين لجنة لمقابلة السيد / رئيس الجمهورية  لاعفاء ذلك الاحمق المفسد

2-غلى منظمات المجتمع المدنى والقوى السياسية فى مقدمتهم الحركة الشعبية لتحرير السودان تنظيم مسيرة سلمية مطالبين فيه بتنحى الحاكم من منصبه

3-على الوزراء واعضاء المجلس التشريعى وكل الدستوريين الشرفاء وقوف مع الشعب من اجل قضاياهم المعيشية

4-على رئيس الجمهورية اعفاء المفسد وتعين حاكم جديد من ابناء الولاية الغيورين الذين عرفوا بالنزاهة والشفافية فى ادارة شئون الولاية

واخيراً دمتم ودامت نضالات شعب ولاية اعالى النيل

12/اغسطس / 2011م

Please login to comment
  • No comments found